الأخبار | المركز الإعلامي | وزارة الموارد البشرية والتوطين - دولة الإمارات
  • إغلاق

    إعدادات إمكانية الوصول

  • استمع لهذه الصفحة

  • حدد اللون

  • ترجمة الى‎

    الوزراة غير مسؤولة عن نتائج الترجمة الفورية الموفرة من جوجل

الإثنين، 18 فبراير 2019

ناصر الهاملي : 90 % من الوظائف في الإمارات يوفرها القطاع الخاص

قال معالي ناصر بن ثاني الهاملي وزير الموارد البشرية والتوطين " ان أكثر من 90 في المائة من الوظائف في الدولة يوفرها القطاع الخاص الذي يعتبر الخيار الاستراتيجي والأمثل لتوظيف المواطنين ".

قال معالي ناصر بن ثاني الهاملي وزير الموارد البشرية والتوطين " ان أكثر من 90 في المائة من الوظائف في الدولة يوفرها القطاع الخاص الذي يعتبر الخيار الاستراتيجي والأمثل لتوظيف المواطنين ".

وأكد معاليه " ان تطوير قدرات ومهارات شباب الوطن وتمكينهم لقيادة الاقتصاد المعرفي التنافسي يعد من الاولويات الوطنية  التي جسدتها القيادة الرشيدة في رؤية الامارات 2021  ".

وقال " ان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد ال مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله واخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد ال نهيان ولي عهد ابوظبي نائب القائد الاعلى للقوات المسحلة يؤكدان على تسليح الشباب بالعلم والمعرفة كما يؤكدان سموهما ثقتهما بشباب الوطن ومستقبله الواعد ويوفران كافة اشكال الدعم لفئة الشباب وهو الامر الذي من شأنه تحفيزهم وتشجيعهم لا سيما من حيث اغتنام الفرص التي يوفرها  القطاع الخاص الذي يزخر بالوظائف التي تساعد الشباب على بناء خبرات وظيفية ومهنية في فترات قصيرة تؤهلهم للمناصب العليا".

جاء ذلك خلال جلسة تحدث فيها معاليه عن "اقتناص فرص العمل " وذلك ضمن فعاليات ملتقى شباب الامارات العالمي في المملكة المتحدة والذي يقام برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد ال نهيان ولي عهد ابوظبي نائب القائد الاعلى للقوات المسحلة وبتنظيم من من المؤسسة الاتحادية للشباب وبمشاركة 20 وزيرا ومسؤولا اماراتيا وذلك بهدف تفعيل دور الشباب الاماراتي حول العالم.

وثمن معاليه رعاية سموه للملتقى مشيرا الى ان الرسالة التي وجهها سموه للمشاركين  في فعالياته احدثت اثرا بالغا في نفوس شباب الوطن.

واشار معالي ناصر بن ثاني الهاملي خلال الجلسة " الى ان التقنيات الرقمية المتطورة والثورة الصناعية الرابعة من شأنهما استحداث وظائف جديدة تتطلب مهارات عالية وكذلك انماطا جديدة من التوظيف وهو الامر  الذي سيزيد من الطلب على الكفاءات لشغل هذه الوظائف في ضوء تنافس عالمي لاستقطاب هذه الكفاءات والمواهب القادرة على اداء المهام الوظيفية بالشكل المطلوب".

وقال"ان دولة الامارات استشرفت مستقبل العمل خصوصا وان التغيرات المستقبلية ستكون لها تأثيرات مباشرة على سوق العمل الذي يمتاز بكونه سوقا عالميا تنافسيا حيث تم اطلاق الاستراتيجية الوطنية للتشغيل خلال الاجتماعات السنوية الحكومية لحكومة الامارات وذلك بعد ان وجه سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان  وزير الخارجية والتعاون الدولي ، رئيس مجلس التعليم والموارد البشرية بوضع هذه السياسة لتكون بمثابة خارطة الطريق لمستقبل سوق العمل ولادارة ملف التوطين حتى العام 2031 وبما ينسجم مع رؤية حكومة المستقبل".

وأوضح معاليه " ان السياسة الوطنية للتشغيل  تركز على  عدة محاور رئيسية تشمل توطين قطاعات ومهن استراتيجية وحيوية والتطوير والتدريب المهني المستمر للموارد البشرية الوطنية وتعزيز ريادة الاعمال والعمل الحر والتوظيف الذاتي وان يكون الاقتصاد المعرفي جذابا للكفاءات الوطنية".

وقال" ان وزارة الموارد البشرية والتوطين بدات فعليا في تطبيق هذه السياسة من خلال تبني وتنفيذ حزمة من البرامج والمبادرات الاستراتيجية بالتعاون مع شركاء الوزارة في القطاع الحكومي الاتحادي والمحلي والقطاع الخاص".

ودعا معاليه الشباب في حواره معهم في الجلسة " الى ضرورة ان يستثمرون الفرصة التي اتيحت لهم للتعلم في جامعات عريقة من خلال تطوير ذاتهم والتسلح بالمعرفة بما يمكنهم عند عودتهم الى الوطن من المساهمة بفاعلية خدمة مشروعنا الوطني".

كما دعا الشباب " الى ان يختاروا في اول مراحل حياتهم العملية الوظيفة التي توفر لهم الفرصة الاكبر للتعلم والتطور المهني وبناء سمعتهم المهنية".

واشار " الى اهمية ان يكون الموظف في عامه الوظيفي الاول جاهزا لتغيير طريقة التفكير من الحياة الدراسية الى الحياة العلمية وان تكون اولويته هي اكتساب الخبرة والمعرفة وبناء العلاقات".

من جهته أخرى ، شهد معالي ناصر بن ثاني الهاملي توقيع مذكرة تفاهم بين الوزارة وشركة ( سي أي بي دي ) البريطانية المتخصصة في التنمية البشرية وذلك بهدف تعزيز التعاون في تنفيذ برنامج الإمارات للتنمية الوطنية الذي يدعم مسارات الشباب المواطنين لشغل وظائف في القطاع الخاص.

وترتكز مذكرة التفاهم التي وقعتها فاطمة الحوطي وكيل الوزارة المساعد لتنمية الموارد البشرية الوطنية بالإنابة وبيتر تشيز المدير التنفيذي للشركة على تنفيذ وتنظيم حزمة من ورش العمل والدورات التدريبية التي تمكن الموارد البشرية الوطنية من الحصول على الوظائف وتشجيع العمل الحر، إلى جانب تبادل المعلومات وإجراء الأبحاث والاستفادة من الشبكات الالكترونية ذات الصلة بوظائف المستقبل.

واستعرض فريق وزارة الموارد البشرية والتوطين المشارك في "ملتقى شباب الامارات العالمي" حزمة من من مبادرات وبرامج التوطين التي تنفذها الوزارة بالتعاون مع شركائها ومن بينها " البرنامج الوطني للتوجيه والارشاد المهني" والذي يتضمن " منتدى الطلبة توطين 360 " حيث يستهدف التعريف بمزايا العمل في القطاع الخاص وارشاد الشباب مهنيا وتمكينهم بالمهارات والاحتياجات الوظيفية التي يتطلبها العمل في هذا القطاع فضلا عن البرنامج الذكي " وجهني " والذي يتيح للشباب والطلبة فرصة التدريب الميداني والعمل الصيفي.

كما استعرض الفريق مبادرة نظام العمل عن بعد والتي تأتي في اطار التوظيف المبتكر حيث يستهدف النظام  خلق فرص عمل للموارد البشرية الوطنية وخصوصا للمواطنات الباحثات عن عمل في المناطق البعيدة عن المدن وهو ما يوفر لهن القدرة على ايجاد التوازن بين مهام الوظيفة ومتطلبات الاسرة وتجنيبهن عناء الذهاب والاياب من والى الشركات لا سيما الكبرى منها التي تتخذ من المدن مقار لها.

واستعرض الفريق ايضا مبادرة التوطين النوعي والتي تستهدف توفير الوظائف للمواطنين وتمكنينهم في قطاعات اقتصادية استراتيجية.

أخبار ذات صلة

مزيد من الأخبار