الأخبار | المركز الإعلامي | وزارة الموارد البشرية والتوطين - دولة الإمارات
  • إغلاق

    إعدادات إمكانية الوصول

  • استمع لهذه الصفحة

  • حدد اللون

  • ترجمة الى‎

    الوزراة غير مسؤولة عن نتائج الترجمة الفورية الموفرة من جوجل

الجمعة، 04 أكتوبر 2019

"الموارد البشرية والتوطين" تستعرض 16 مشروعا ذكيا في" جيتكس 2019"

تعرض وزارة الموارد البشرية والتوطين خلال مشاركتها في "جيتكس للتقنية 2019 " ضمن منصة الحكومة الاتحادية حزمة نوعية من البرامج المبتكرة تضم 16 برنامجا ومشروعا ذكيا تستهدف خدمات متميزة للمتعاملين والشركاء الاستراتيجيين.

وقال محمد بن صقر بن راشد النعيمي وكيل وزارة الموارد البشرية والتوطين المساعد للخدمات المساندة "إن مشاريع الوزارة التي سيتم استعراضها في معرض جيتكس تم تصميمها وفقا لأحدث النظم التكنولوجية وتطبيقات الهواتف المحمولة ".

وأكد أن برامج ومشاريع الوزارة الستة عشر الذكية ترتكز على تحقيق هدفا استراتيجيا للوزارة يتمثل في تطبيق معايير الحكومة الذكية في مجال تقديم الخدمات وفقا لأفضل معايير الجودة العالمية وعلى مدار الساعة ومن أي مكان بما يحقق السهولة واليسر في تقديم الخدمات ويلبي طموحات المتعاملين واسعادهم".

وأوضح النعيمي" أن فرق الوزارة المعنية عملت على احداث تغيير نوعي في مجال تقديم الخدمات من خلال تطبيقاتها الذكية المتاحة عبر الهواتف المحمولة، وهو الأمر الذي توليه الوزارة اهتماما خاصا باعتباره ركيزة أساسية لخطتها الاستراتيجية".

 وأضاف أ"ن أجندة مشاركة ضمن منصة الحكومة الاتحادية تحتوي على عرض بعض برامجها ومشاريعها التي تنفذها قطاعاتها ووحداتها التنظيمية المختلفة، إلى جانب عرض أفضل ممارسات الوزارة وتجربتها في مجال تطوير الأنظمة التقنية والذكية بهدف استطلاع رأي الزوار بتلك المشاريع وتعريفهم لها".  

ومن ضمن مشاريع الوزارة التي تعرضها في جيتكس التطبيق الذكي " أبشر" الذي يستهدف تسهيل حصول المواطنين على الخدمات والعروض الحصرية التي تقدمها العديد من الجهات للمواطنين والمواطنات العاملين في القطاع الخاص بشكل حصري.

وتتضمن أجندة الوزارة أيضا عرض البرنامج الذكي للتدريب الصيفي  "وجهني" الذي يستهدف ربط المواطنين من طلبة الجامعات والمدارس بفرص التدريب الميداني الصيفية في شركات القطاع الخاص حيث يعمل التطبيق من خلال تعاون وثيق بين وزارة الموارد البشرية والتوطين ووزارة التربية والتعليم والجامعات بهدف حث شركات القطاع الخاص على توفير فرص التدريب الميداني للطلبة من خلال حوافز تشجيعية تحتسب للشركات وكذلك حث الطلبة على التسجيل في فرص التدريب التي تطرحها تلك الشركات ومتابعة الطلبة خلال فترة التدريب.   

وتعرض الوزارة أيضا حزمة من المشاريع ذات العلاقة بالتفتيش وغيرها من المشاريع الالكترونية.

أخبار ذات صلة

مزيد من الأخبار